ألا تذكرين ؟

و كُنّا هُنا

قبلَ بِضعِ سنين

وفاضَ الحنين

و جِئتُ أنا

بعدَ تِلك السنين

 

ألا تذكرين ؟

تحدّثتِ لي عن

فُنونِ الخيال

وكنتِ تُجيدينَ رسمَ الزّهور

بماءٍ و طين

ألا تذكرين ؟

 

رسومَ القُرنفلِ

و الأقحوانِ

مع الياسَمين ،

و باقاتُ نرجسَ

أسفلَ بابٍ

لبيتٍ مليءٍ بأشجارِ تين

ألا تذكرين ؟

 

و لوحةُ شخصٍ

يقومُ بإخفاءِ زهرِ البنفسج

في كوبِ قهوة

لإمرأةٍ تُدمن الكافايين

ألا تذكرين ؟

 

تحدّثتِ لي عن أمورٍ كثيرة

وكنتُ أُحدِّقُ في مُقلتيكِ

و أمواجُ تظهرُ فوقَ الجبين

وكنتُ أُقاطِعُكِ و أقول :

أما تَعلمين ؟

بأنكِ فِتنة

وأنكِ سحرٌ

وذنبٌ عظيمٌ على التائِبين

ألا تذكرين ؟

 

و كُنّا هُنا

قبلَ بِضعِ سنين

وفاضَ الحنين

و جِئتُ أنا

بعدَ تِلك السنين

ولا تذكرين .

طارق محمد

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s