عاشقةَ الوردِ الأحمر

زيديني من عِطركِ أكثر
يا عاشقةَ الوردِ الأحمر
 
قد كنتُ أُحدقُ في عينيكِ
وفيها ما أحلى المنظر
فالحُبُّ الأعمى من بعدكِ
قد صارَ شقياً بل أبصر
والقلبُ المُذنِبُ يا عَيني
مِن بعدكِ يا عَيني استغفَر
كوني بالقُربِ أو البُعدِ
كعيوني ؛ تعشقُكِ تَسهَر
وكما كُنتِ دوماً ، أنتِ
أو ها قد أعذرَ من أنذر
لا يصغُرُ حُبُّكِ في قلبي
بل في قلبي يُصبحُ أكبر
زيديني مِنكِ و زيديني
من وردِكِ ذو اللّونِ الأحمر
 
طارق محمد

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s